استبدال الحجر الصحي بـ "شهادة PCR"، الأمل الأخير لانقاذ قطاع الطيران والسياحة حول العالم


وحدة الاقتصاد السياسي / مركز جنيف للدراسات


اقترح المجلس #الدولي للمطارات وتجارة الطيران (ACI)، واتحاد النقل الجوي الدولي (IATA)، قبول #شهادة فحص "PCR" سلبية قبل 48 ساعة من الرحلة، مقابل إلغاء #الحجر الصحي الذي أضعف الطلب على السفر، وفقا لوثيقة أطلعت عليها "روتيرز".


وطلبت #شركات الطيران والمطارات مراجعة إرشادات السفر الجديد بعد جائحة كورونا، بعد التراجع الطلب العالمي على #السفر على خلفية تفشي الفيروس التاجي في العالم، منذ فبراير الماضي.

وقال الاقتراح: "يمكن أن يقلل #الاختبار قبل المغادرة من مخاطر انتقال العدوى بنسبة تصل إلى 90٪، مما يتيح فتح السفر #الجوي بين عدد كبير من البلدان دون الحاجة إلى الحجر الصحي".


ويأتي هذا المقترح في الوقت الذي يعاني فيه #قطاع الطيران من أزمة تسبب بها فيروس كورونا، ورغم آمال #التعافي مجددا إلا أن إعادة فرض بريطانيا للحجر الصحي للمسافرين القادمين من فرنسا وهولندا شكّل ضربة موجعة.


وتتوقع شركات #الطيران انخفاضا بنسبة 55٪ في الحركة الجوية، لعام 2020، وفقا لاتحاد النقل الجوي الدولي، الذي أفاد بأن 85٪ من المسافرين الذين شملهم #الاستطلاع أعربوا عن مخاوفهم بشأن الحجر الصحي.

| تحليل الخبر |

يبدو اقتراح #المجلس الدولي للمطارات وتجارة الطيران هو الحل الواقعي الأنسب في هذه الفترة السلبية جدا على #قطاع الطيران، ولا يمكن التعويل على صمود شركات الطيران العالمية الى ما لانهاية .


فعلى الرغم من الاجراءات #القاسية التي اتخذتها كبرى شركات الطيران العالمية من تسريح للموظفين وتقليص للنفقات ، بالإضافة الى الدعم الحكومي الذي تلقته معظم هذه الشركات مثل شركة "AirFrance" التي تلقت دعم #حكومي ب 7 مليارات دولار ، إلا أن كل هذه الاجراءات لا يمكنها انقاذ هذه الشركات من الخسائر الفادحة وخطر الانهيار إذا ما استمرت الأوضاع على حالها .


فبعد استئناف حركة #السفر بشكل جزئي حول العالم عادت الإصابات لتتزايد من جديد وبدأت الحكومات باتخاذ اجراءات تضرب من تبقى من أمل لشركات #الطيران كما فعلت بريطانيا بفرض حجر صحي لمدة 14 يوم على القادمين من فرنسا وهولندا واتجاه فرنسا للرد بقرار مماثل.



وبالتالي لا يوجد تاريخ محدد أو خارطة طريق مستقبلية لقطاع الطيران لاستئناف الحركة بشكل كامل والبدء بتعويض #الخسائر ، ومن هذا المنطلق يبدو اقتراح " قبول شهادة فحص "PCR" سلبية قبل 48 ساعة من الرحلة " ، مقابل إلغاء الحجر الصحي هول الحل الأمثل في هذه الفترة .


ولكن هذا سيعتمد أيضا على على مدى امكانية توفير هذا الفحص حول العالم بسرعة وتكلفة مقبولة وبدون اجراءات معقدة حتى يكون حافز مشجع لاستمرار حركة الطران حول العالم .


كما أن القطاع #السياحي الذي بلغت خسائره 2.1 تريليون دولار حول العالم قد يتلقى دفعة ايجابية اذا ما تم تطبيق هذه الآلية .

ناصر زهير

وحدة الاقتصاد السياسي

مركز #جنيف للدراسات السياسية والدبلوماسية